الصفحة الرئيسية
برامجنا
خدماتنا
تعرف علينا
اتصل بنا

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

ابحث
no icon

القائمة
الصفحة الرئيسية
المنتدى
اخبارنا
مجلة حياتى
مواقف المدمن المتعافي
المزيد
 
أصدقاؤك يفضلون
 
الرهاب الأجتماعى

 

Social phobia الفزع الاجتماعى

 

اولا / الاعراض :

1ـ خوف ملحوظ ومستمر من الاداء الاجتماعى وعلى الرغم من ان المراهقين والبالغين الذين يعانون من هذا الاضطراب اعترفو بأن خوفهم مبالغ فيه او غير معقول 2ـ نجد ان الحاله الاجتماعيه والروتين والحياه المهنيه تؤثر بشكل كبير فى ذلك 4ـ البقاء على هامش الانشطه الاجتماعيه 5ـ انخفاض فى الاداء الدراسى تصرفات المصاب بالرهاب متناقضة فهو يحب ويكره في نفس الوقت مثلا... مع مرور الوقت تمرض الذاكرة وينحل الجسد ومن أعراض الرهاب الاجتماعي الجسدية بالإضافة إلى النحافة هناك تسارع للنبض ، الشعور بالغثيان أحيانا خاصة امام الجمهور في المساجد ، في الحفلات والمناسبات أو الأسواق... إضافة إلى فقدان الشهية، والحاجة إلى الجنس، وكل هذا يرجع إلى خلل في الجهاز العصبي المركزي الذي برمجه صاحب المرض على ذلك بمرور الوقت '. يشعر المريض بالندم دئما نتيجة تصرفاته فهو شديد المراقبة لها مع الناس ويقول دائما " ليتني ما تكلمت... ليتني ما فعلت... "

 

ثانيا / التشخيص وطبيعه المرض :

والرهاب الاجتماعى هو اضطراب من ضمن اضطرابات القلق الافراد المصابين بالرهاب الاجتماعى يخافو من التعرض للاحراج او الحكم عليهم من الاخرين ولا يفضلو التحدث امام الجمهور بسبب القلق وقد يمتنعون عن الاكل والشرب او الكتابه فى الاماكن العامه بسبب الخوف من الاحراج ويتم التشخيص بناء على ظهور الاعراض السابق ذكرها لمده تستمر 6 اشهر متتاليه على الاقل لتشخص بأنها رهاب اجتماعى والرهاب الاجتماعى هو تطور لنوبات الفزع الغير اجتماعيه وتشخيض الرهاب الاجتماعى طبقا للمعايير العلاجيه بانه متصلا بالقلق وهو اضطراب غير محدد ويتم تشخيصه عند الافراد تحت سن 18 سنه .

 

ثالثا / الميزات المرتبطه او الاضطرابات ذات الصل :

الرهاب الاجتماعى هو احدى اضطرابات القلق ويشمل على فرط الحساسيه للنقد والتقييم السلبى او الرفض وتدنى احترام الذات او الشعور بالنقص ونجد ان هذه الاعراض ترتبط بمرض الاكتئاب الاشخاص الذين يعانو من الرهاب الاجتماعى اقل اندماجا فى الحياه الاجتماعيه وليس لديهم اصدقاء

 

رابعا / الفحوصات :

الافراد المصابين بالرهاب الاجتماعى هم اقل عرضه لتطوير الهلع ردا على اكتيات الصوديوم او الكربون اى استنشاق ثانى اكسيد الكربون وهذه النتيجه التى تفرق بين الرهاب الاجتماعى والهلع

 

خامسا / الانتشار من حيث الثقافه محددده العمر والجنس :

هذا الاضطراب قد يختلف عبر الثقافات ففى بعض الثقافات على سبيل المثال (اليابان وكوريا ) يمكن للافراد مع الرهاب الاجتماعى طوير المخاوف المستمره والافراط فى اعطاء تجريم للاخرين فى المواقف الاجتماعيه وقد تأخذ هذه المخاوف على شكل القلق الشديد من احمرار فى العين او رائحه الجسد سوف تكون مسيئه للاخرين وتراوحت معدلات الاصابه من 10% و20% من الافراد الذين يعانو من اضطراب القلق الرهاب الاجتماعي مرض نفسي منتشر ويجهله كثير من الناس حتى المصابين به، مما يسبب لهم الألم والمعاناة والخسائر فى جميع مجالات الحياه . ويعتبر من أكثر الاضطرابات النفسية شيوعاً في مجتمعنا ويبدو الرهاب الاجتماعي في الرجال، وخاصة المتعلمين والشباب، بشكل أوضح منه في النساء

 

سادسا/ الميزات العرقيه والبيولوجيه :

يظهر الرهاب الاجتماعى بشكل متكرر أكتر بين الاقارب من الدرجه الاولى المصابين بالمرض وايضا البيئه لها تأثير كبير وخاصا البيئه الاسريه حيث تعد التربيه والتنشأه الخاطئه للفرد خاصا فى المجتمعات المتحفظه وتكون ملليئه بالتسلط من قبل الوالدين ينشأ فيها فرد يراقب كل حركاته والخوف الشديد من الناس والمجتمع والخوف من الاحراج .

 

سابعا / مأال الرهاب :

قد يتطور الرهاب الاجتماعى الى اضطراب عقلى او مرض حسدى مثل رعاش باركنسون والسلوك الشاذ فى الاكل وفقدان الشهيه العصبى والسمنه . او أنه خلال هذه السنين من المعاناة والألم النفسي فإن المريض بالرهاب الاجتماعي يتعرض لسلسلة من المشكلات والخسائر الاجتماعية والمادية والمهنية والصحية، مما يصح معه تسمية هذا الاضطراب ب "الإعاقة النفسية". هذه الإعاقة التي يسببها الرهاب الاجتماعي، يساهم فيها المريض بنفسه، نتيجة لمحاولاته إخفاء علته حتى عن المختصين في المؤسسات العلاجية أحياناً مما يحرمه التعاطف والدعم الذي يحظى به المعاق جسدياً. وعلى سبيل المثال لا الحصر فإن 80% من مرضى الرهاب الاجتماعي يعانون من أمراض نفسية أخرى من أبرزها: القلق والفزع ورهاب الساح (45%)، أنواع أخرى من الرهاب والمخاوف (59%)، استخدام الكحول (19%)، الاكتئاب النفسي (17%). وفي كل الحالات فإن حدوث الرهاب الاجتماعي يسبق وجود هذه الاضطرابات مما قد يوحي بوجود علاقة سببية بينها. كذلك فإن الرهاب الاجتماعي يرتبط بنسبة كبيرة من التأخر أو التدهور الأكاديمي والنجاح الوظيفي، وذلك لما يسببه الرهاب الاجتماعي من فوات للفرص التي يمكن أن تؤدي للتقدم والترقي في سلم العلم أو الوظيفة.

 

ثامنا / العلاج :

1ـ العلاج الدوائى : يكون ع بد الطبيب النفسى ويكون من خلال ادويه مضاده للمخاوف . 2ـ العلاج النفسى: وده بيكون من خلال جلسات فى العلاج النفسى وتأكيد الذات وبناء الثقه بالنفس من خلال العلاج السلوكى المعرفى

خدماتنا
     العلاج الاسري  و علاج الأزواج تقدم عيادة تقيم قبل الز
المزيد
 
برامجنا
ملخص برنامج علاج زملة التعب المزمن   نمر جميعآ تقريبآ بفترات من التعب، فبعد ت
المزيد
 
استفتاء الاسبوع
 
تواريخ تهمك
 

الصفحة الرئيسية |  تعرف علينا |  اتـصل بنـا |  حقوق الطبع و النشر |  مواقع صديقة |  روابط مفيدة |  المؤسسات المتعاقد معها |  شكاوى ومقتراحات