الصفحة الرئيسية
برامجنا
خدماتنا
تعرف علينا
اتصل بنا

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

ابحث
no icon

القائمة
الصفحة الرئيسية
المنتدى
اخبارنا
مجلة حياتى
التوتر النفسى
المزيد
 
أصدقاؤك يفضلون
 
اضطراب القلق

 

اضطرابات القلق



 

اضطراب القلق العام

أولا / الاعراض :
lمن المشاكل الشائعه المرتبطه بهذا الاضطراب هى ( الانسحاب الاجتماعى ـ اهمال الاقران ـ ضعف الكفائه الذاتيه ـ انخفاض احترام الذات ) * الهروب والتجنب للمواقف المختلفه والتقييم السلبى للذات * ومن الاعراض الفسيولوجيه اللتى تظهر لمرضى القلق ( الاثاره _ زياده معدل ضربات القلب ـ التشتت السريع ـ الرعشه ـ توتر علات الجسم ـ ارتفاع ضغط الدم ) يصاحب القلق والاهتمام الواردة في (أ) ثلاثة أعراض (أو أكثر) من الأعراض الستة التالية: التوتر، وعدم القدرة على الاستقرار، وسرعة الاستثارة والخوف. سهولة الإنهاك والتعب. صعوبة التركيز أو فقد الانتباه. سرعة الانفعال. انشداد العضلات. اضطرابات النوم (صعوبة الدخول في النوم، تقطع النوم، النوم غير المريح) يجب أن لا يكون محور القلق والاهتمام المذكورة في (أ) مقتصراً على اضطراب نفسي آخر مثل الخوف من حدوث نوبة فزع (اضطراب الفزع)، أو الخوف عند إلقاء كلمة في مجمع من الناس (الرهاب الاجتماعي)، أو خروج ريح عند الوضوء (اضطراب الوسواس القهري)، أو الابتعاد عن الأهل والمنزل (قلق الانفصال)، أو زيادة الوزن (داء النحافة العصبي)، أو أعراض جسمانية مختلفة (اضطراب الجسدنة)، الخوف من وجود مرض خطير (اضطراب هجاس المرض)... يؤدي القلق والاهتمام وما يصاحبهما من أعراض جسمية إلى انزعاج كبير أو اضطراب أو خلل في القدرة على أداء الوظائف الاجتماعية أو المهنية أو غيرها من الوظائف الأخرى. لا ينبغي أن يكون هذا الاضطراب بسبب استخدام عقاقير طبية أو مواد مخدرة، أو نتيجة لمرض عضوي مثل فرط إفراز الغدة الدرقية، أو يرتبط حدوثه بوجود اضطراب وجداني أو ذهاني أو اضطراب نمائي مثل التوحد وزمرته.


ثانيا / التشخيص :
قلق واهتمام مفرطان (توقعات مخيفة)، تحدث أغلب الأيام لمدة لا تقل عن ستة أشهر، تجاه عدد من الأحداث أو الأنشطة (مثل العمل أو الأداء المدرسي أو الأسرة...) يجد الشخص صعوبة بالغة في التغلب على الاهتمام والقلق.


تالثا: معدلات الانتشار
تزيد نسبة احتمال الإصابة باضطراب القلق العام في النساء عن الرجال بمقدار الثلثين.أما احتمالات الإصابة بالقلق النفسي العام منفصلاً عن غيره فهي 5% خلال سنوات العمر. وتقدر نسبة المصابين بالقلق النفسي من بين مراجعي العيادات العامة 16%، ومن بين مراجعي العيادات النفسية بمقدار 25%. ويكون القلق في الغالب مصاحباً لاضطراب عضوي أو نفسي آخر، مما يجعل أكثر من ثلثي الحالات لا يتم تشخيصها، ولا تخضع للعلاج.


رابعا: الميزات والاضطرابات المشتركه
يوجد كثير من الاضطرابات النفسية يصاحبها القلق مما قد يحدث ارتباكاً في التشخيص. ومن هذه الاضطرابات على سبيل المثال لا الحصر: القلق الطبيعي الذي يمكن أن يعتري أي إنسان بسبب أمر من أمور الدنيا لكنه لا يكون مؤذياً ولا تنطبق عليه معايير التشخيص التي ذكرناها سابقاً. اضطرابات التكيف التي يأخذ شكل القلق، وتحدث نتيجة مشكلات الحياة المختلفة مثل الخلافات الإنسانية أو الظروف الطارئة غير المرغوبة. الاكتئاب النفسي: ويتميز بالحزن وانخفاض المزاج وفقدان المتعة بأي شيء. الفزع وله كل أعراض القلق لعام ولكنه يأتي على شكل نوبات شديدة. وفيما بين النوبات قد ينخفض مستوى القلق وقد يزل تماماً. الحالات الذهانية: مثل الفصام والهوس وغيرهما ولا يعتبر القلق أساسياً في تشخيصها. استعمال العقاقير المهيجة مثل الكابيجون والكوكايين كنتيجة مباشرة للاستخدام. استخدام الكحول: ويحدث القلق عند انسحابه من الجسم.


خامسا: الفحوصات
ترتبط نتائج الفحوصات والحاله الطبيه من خلال 1ـ عدم انتظام فى ضربات القلب وارتفاع فى ضغط الدم وامراض الغدد الدرقيه وضيق فى الصمام التاجى كل هذه الامرا اكثر شيوعا بين الافراد الذين يعانو من القلق بشكل عام


سادسا: العلاج
1ـ العلاج الدوائى : مضادات الاكتئاب: ومع أنها مضادات للاكتئاب في أساسها التصنيفي، إلا أنها من أكثر العقاقير المستخدمة لعلاج القلق. كما أن بعضها قد يؤدي لزيادة القلق في بداية استخدامه. ومع ذلك فهي مأمونة العواقب ولا تؤدي لمشكلات صحية أو إدمان على المدى الطويل. ومن أمثلة هذه المجموعة: Paroxetine، Mertazepine, Amitryptaline المهدئات الصغرى: ومن أمثلتها (Diazepam, Alprazolam, Bromazepam). وهذه هي المجموعة التي يمكن أن يحصل عليها قدر من التعود والإدمان. لذلك لا يحبذ استخدامها إلا في الحالات التي تحتاجها فعلاً، مع التنبيه على المريض بأن لا يستخدم أكثر من الجرعة الموصوفة له إن شعر بأن مفعول الدواء بدأ يضعف. مضادات القلق: مثل Buspiron وهو عقار مفيد لحالات القلق ولا يسبب الإدمان لكنه لا يعطي مفعوله قبل أسبوعين من استخدام الجرعة المناسبة. عقاقير أخرى: مثل Propranolol ويستخدم هذا الدواء لعلاج بعض أعراض القلق مثل تسارع نبضات القلب، ورعشة الأطراف. العلاج النفسي غير الدوائي: ويرتكز على مدرسة العلاج السلوكي المعرفي تحديداً. وهو من أنجح الوسائل لعلاج القلق، لأنه يعالج الأفكار غير العقلانية التي تعتبر الوقود الحقيقي للشعور بالقلق. وتكون هذه الأفكار في الغالب غير واضحة للمريض أو لا يستطيع تعديلها رغم وضوحها له ووضوح خطئها.


سابعا: العوامل البيئيه والوراثيه :
نجد ان الوراثه ليها دور فى الاصابه بالقلق وخصوصا من بين افراد الاسره الواحده ، لكن دور الوراثه هنا مبينفصلش عن دور التعلم ف الاسره والمعاملات الوالديه والبيئه الوالديه القلقه ومفيش علاقه بين العوامل الاجتماعيه والثقافيه والقلق النفسى


ثامنا: مأال الاضطرب
الخوف المستمر والقلق مش بيخليك حاسس ببهجه الحياه ورونقها . كمان هنلاقى ان الاطفال الصغيرين بيتعلمو بالتقليد فلما يقلدو الصوره القلقه اللى شيفنها ف اسرتهم ده هيأثر بشكل سلبى فى تكوين شخصيات مهزوزه . أما مضاعافات القلق بيكون منها الحموضه وارتفاع ضغط الدم وقرحه المعده والصداع المزمن ونقص الوزن والقولون العصبى واضطرابات النوم والاكتئاب والفزع والرهاب .




 

اضطراب الاجورا فوبيا الخوف من الاماكن المكشوفه

أولا / الاعراض :
الاجورا فوبيا هى نوبات من الفزع والخوف الشديد الذى لا مفر منه وبيتخلل الافكار والمشاعر والااحاسيس وهجمات الخوف دى بتكون مفاجئه وحاده وتمستمر حوالى 10 دقايق بجانب الاعراض دى فيه كمان اعراض جسميه زى الخفقان وزياده ضربات القلب والرعشه وضيق التنفس والاام ف الصدر واعراض الاجورافوبيا عند الاطفال بيعبرو عنها بالبكاءـ ونوبات الغضب ـ والتجمد ـ التشتت ) والاطفال فى غالبيه الحيان لاتدرك ان المخاوف مبالغ فيها مثل الخوف من الحيوانات والخوف من 1ـالخوف من الأماكن المزدحمة . 2ـ الخوف من فقدان السيطرة على الذات فى مكان عام . 3- الخوف من التواجد فى أماكن يصعب مغادرتها بشكل مفاجئ مثل القطارات المتحركة و المصاعد . 4 - الإرتباط بالمنزل و عدم القدرة على مغادرته لفترات طويلة . 5 - الإحساس بقلة الحيلة . 6 - الإعتماد الزائد على الأخرين .


ثانيا / التشخيص :
التشخيص يكون بناء على الاعراض التى تم ذكرها من قبل وتستمر اعراض الخوف لمده 10 دقايق بجانب 4 ع الاقل من باقى الاعراض الجسديه وأحيانا تشخص الاعراض الجسديه للاجورا فوبيا على انها اعراض لامراض القلب الفوبيا فى العموم هى مختلفه عن معظم اطرابات القلق والتشخيص بيركز على الخوف وعدد الهجمات


ثالثا / الامراض او الاضطرابات ذات الصله :
اضطراب الاجورا فوبيا بيكون احيانا مصاحب بمرض الهلع


رابعا / طبيعه الاضطراب :
فنجد ن الاجورا فوبيا فى حد ذاتها ليست اضطرابا ولكنها تحدث بالتزامن مع اضطراب الهلع اللى بيكون ناتج من التفاعل بين المزاج والطبع ونتيجه ايضا لاستجابه للضغةط المرتفعه فى حياه الفرد او مسائل تتعلق بالتواصل وضغوط الانفصال التى تحدث للاطفال


خامسا / الميزات العرقيه والبيئيه والوراثيه :
نجد ان البيئه الاسريه لها تدخل كبير فى الاصابه بهذا الاضطراب حيث ان الوالد الذى يعانى من هذا الاضطراب فانه امر متوقع ان ينتقل للابناء وايضا اساليب المعامله الوالديه مثل التعرض للاساءه او سوء التعامل فى الطفوله .- التعرض لمواقف ضاغطة فى الحياة ، بما فى ذلك التعرض لأعتداءات فى الطفولة ونجد فى بعض الثقافات اللتى تستوجب من المرأه المشاركه فى الحياه العامه وهذا بيكون الاساس فى ظهور الخوف من الاماكن المكشوفه لذلك فهذا الاضطراب يكون أكثر عند الاناث عن الذكور ونجد ان العوامل البيولوجيه والوراثه تؤثر على انتقال المرض للابناء على ان يكون احد الاقارب المصابين من الدرجه الاولى ويكون لديه ايضا اضطراب هلع


سادسا / الانتشار من حيث النوع والجنس :
اضطراب الهلع يكون مرتفعا حوالى 3.5 % مع اواخر مرحله المراهقه وبدايه الثلاثين وينتشر لدى الاناث ضعف الذكور ونجد ان من جميع الافراد تقريبا اكتر من 95 % يعانون من الخوف من الاماكنى المكشوفه ( الاجورافوبيا )


سابعا / مأال الاضطراب :
الافراد الذين يعانو من اضطراب الفزع أكثر احتمالا انهم يصابو بأعراض القلق والأصابة بنوبات الذعر . ميل الأنسان للتوتر و القلق . أدمان الكحول او المخدرات .


ثامنا / العـــــلاج :
1ـ العلاج الدوائى : هو يكون عباره عن عققاقير مضاده للاكتئاب ومعظمها تعمل على استعاده مستويات مناسبه من norepinephrene وتعمل على تخفيف نوبات الذعر واقترحت احدى الدراسات ان مثبطات امتصاص السيرتونين تخفف من حده اعراض الذعر فى الطفوله والشباب والمهدئات . 2ـ علاج نفسى : وهو يكون علاج سلوكى معرفى وهو العلاج الذى يتحكم فى الخوف لدى المراهقين ومساعدتهم فى تطوير وزياده المهارت الاجتماعيه للفرد ويكون ايضا بواسطة إدراك المريض للخطر فهذا العلاج قائم على محورين ؛ المحور الأول إدراك مشكلة الأجورافوبيا و أعراضها و إستكشاف العوامل التى تؤدى لتفاقهما و إيجاد حلول للتغلب عليها ، أما المحور الثانى فهو السلوك و يعمل على تغيير سلوكيات المريض القائمة على خوف و ذلك من خلال تقنيات عديدة من أبرزها التعريض المتكرر للعامل المخيف و مواجهته بالتدريج ، و كذلك فرض المواجهة على المريض .




اضطراب المخاوف المرضيه والطبيعيه phobias and fears

أولا / الاعراض :
1ـ فى مرحله الطفوله نجد الاعراض تظهر فى الخوف من الغرباء والخوف من المرحا والخوف من الاذى او الاصابه الجسديه 2ـ فى فتره ماقبل المدرسه الخوف يكون من المخلوقات الخياليه والوحوش والظلام والحيوانات المختلفه 3ـ فى المرحله الابتدائيه نجد ان موضوعات الخوف تنحصر فى الحيوانات الصغيره والظلام والبرق والرعد 4ـ وفى المرحله المتوسطه المخاوف تكون على الصحه والجسد مثل علاج الاسنان 5ـ فى مرحله المراهقه الخوف من مرض جسدى والخوف من الظروف السياسيه والاقتصاديه والخوف من الحرووب 6_ بعد ذلك تكون الاعراض كالاتى مثل الخوف من التعرض للاذى والخوف من الوحده او فقدان شخص عزيز وشكاوى جسديه متكرره 7ـ وهناك ايضا اعراض جسديه تظهر مثل ( الدوار وضييق التنفس وزياده ضربات القلب والاغماء


ثانيا / التشخيص :
نجد ان التشخيص يكون ع حسب الاعراض التى تم ذكرها مسبقا ولاكن لاتشخص هذه الاعراض على انها رهاب الا ع الاقل ظهورها ف مده لاتقل عن 6 اشهر لكى يتم تشخيصها ونجد ان التشخيص التفريقى يتم من خلال المقابلات المنظمه وتطبيق المقاييس المختلفه لاضطرابات الداخليه .


ثالثا: معدل انتشار المرض
حوالى 15% من الاطفال يحولو للعلاج لان لديهم مخاوف نوعيه والاناث اعلى ف الاصابه بنسبه تفوق الذكور ف اضرابات الرهاب والخوف المرضى ونجد انه فى بعض الثقافات قد تنطوى ع الذعر ل\الهجمات الخوف الشديد من السحر وبعض الجماعات الثقافيه تفيد مشاركه المرأه فى الحياه العامه


رابعا: الميزات المرتبطه واضطرابات ذات صله
نجد ان الرهاب او المخاوف ينقسمو الى نوعان مممن المخاوف 1ـ هناك مخاوف طبيعيه 2ـ ومخاوف اخرى مرضيه وهذه المخاوف المرضيه تشمل على ( الاجورافوبيا اى الخوف من الاماكن المفتوحه ـ ومخاوف نوعيه مثل الخوف من الحيوانات او موضوعات معينه ـ الخوف الاجتماعى وهو الخوف من المواقف الاجتماعيه ) وفى بعض الاحياان يحدث اضطراب اكتئابى فى غالبيه الاوقات بنسبه من 50% ـ 65% من الاشخاص اللذين يعانو من اطراب الهلع


خامسا: الفحوصات
ترتبط نتائج الفحوصات والحاله الطبيه من خلال 1ـ عدم انتظام فى ضربات القلب وارتفاع فى ضغط الدم وامراض الغدد الدرقيه وضيق فى الصمام التاجى كل هذه الامرا اكثر شيوعا بين الافراد الذين يعانو من القلق بشكل عام


سادسا: الميزات العرقيه
نجد ان العامل الوراثى له جزء كبير ف الاصابه باضرابات القلق بوجه عام فاضطرابات القلق تشترط حدوثها بالعوامل الوراثيه ونجد ايضا ان العوامل البيئيه من عوامل اسريه واضطراب المعامله الوالديه مثل اسايب التواصل والممارسات الوالديه كل ذلك يؤدى الى الاصابه باضطرابات القلق عامتا والرهاب او المخاوف المرضيه خاصا ونجد ان 1/4 الاشخاص الذين يعانو من اضطراب الهلع لديهم عامل بيولوجى ووراثى من الدرجه الاولى فينتقل للابناء وتشير الدراسات الجينيه للتوائم الى انها تكون مساهمه فى تطوير اضطراب الهلع


سابعا: مأال الاضطراب
نجد ان التواصل من العوامل المؤثره فى الاصابه بالقلق بوجه عام والمخاوف بوجه خاص فالتواصل يعمل على تطور الحاله الى الاصابه بالقلق فالمراهقين الذين كانو يتميزو بلتواصل القلق عندما كانو رضع اكثر احتماليه للاصابه باضطراب القلق بوجه عام اكتر من اقرانهم الذين لم يتصفو بالقلق


ثامنا / العـــــلاج :
1ـ العلاج الطبى : ويكون من خلال الادويه الطبيه التى يحددها الطبيب المعالج 2ـ العلاج النفسى : ويكون ع سبيل المثال العلاج السلوكى وهو يقوم على تغير سلوكيات معينه فى الشخصيه 3ـ العلاجات البديل : وهى علاجات نفسيه ايضا مثل العلاج بالنمذجه وهى ( علاج قائم على مبادئ التعلم بالملاحظه ) والتدعيم وهو ( تغير السلوك من خلال الاثابه والعقاب) 4ـ علاجات اخرى : مثل ( ازاله الحساسيه التخيلى ـ ازاله الخوف التدريجى لمواجهه عنصر الخوف من خلال تعريض الفرد للموقف المخيف له وكثر رابط الخوف بين الشخص والموضوع المخيف .



خدماتنا
     العلاج الاسري  و علاج الأزواج تقدم عيادة تقيم قبل الز
المزيد
 
برامجنا
برنامج لعلاج إضطراب الهلع       ويتمثل البرنامج العلاجي في مج
المزيد
 
استفتاء الاسبوع
 
تواريخ تهمك
 

الصفحة الرئيسية |  تعرف علينا |  اتـصل بنـا |  حقوق الطبع و النشر |  مواقع صديقة |  روابط مفيدة |  المؤسسات المتعاقد معها |  شكاوى ومقتراحات